أضفنا للمفضلة الصفحة الرئيسية سجل الزوار عناوين الاتصال بالحوزة راسل إدارة الحوزة خريطة الموقع راسل إدارة الموقع
مقالات: الاتجاهات المستقبلية لحركة الاجتهاد      •      الأغراض التربوية في أدعية الإمام السجاد (عليه السلام)      •      ما المراد من الانتظار؟      •      طريق الحل وطريق المشكلة      •      عقيدتنا في الدعوة إلى الوحدة الاِسلامية      •      مسائل وردود: في لعب البليارد      •      لبس الجوارب (النساء)      •      الرجوع إلى مرجع حي في المسائل المستحدثة      •      في التعامل في البورصة      •      ما هي كفّارة الجمع؟      •     
المسائل والردود » باب
» في الصلاة الاستئجارية
» قراءات [15162] - نشر في: 2008-08-31


السؤال:

لدي أعمال استئجارية لم أؤدِّها من صلاة وذلك بسبب الابتلاء باالوسواس وقد مضى عليها فترة طويلة جدًا، وأنا عاجز عن أتمامها، وأرى نفسي في غاية الإحراج لو رددتها إلى أصحابها، وإني قد عزمت على استئجار من أثق بهم ليؤدوا هذه الأعمال، حتى لا تبقى في ذمتي أكثر مما هي عليه الآن، علمًا أنَّ وصي الميت همه إبراء ذمة الموصي، والوصي عادة يقوم بتكليف الوكيل الشرعي باستئجار من يثق بهم وكل همه إبراء ذمة الموصي فهل تبرأ ذمتي فيما لو استأجرت من أثق بهم لإتمام العمل؟ لأنني لو لم أقوم باستئجار من يقوم بهذه الأعمال فستبقى معطلة إلى نهاية عمري فهل يجوز لي ذالك؟

والحال أنه ليس أمامي سوى هذا الحل!...



الجواب:

ينبغي لك قبل ذلك أن تراجع من أعطاك المال للصلاة عن الميت. فإن أجاز لك أن توكل غيرك فلا بأس. وإلا فعليك إرجاع ما تبقى من مال إلى أصحابه.. وذمتك تبرأ إن شاء الله ..

التعيقات
 
إلى أعلى إلى الخلف - Back أرسل السؤال إلى صديق طباعة السؤال
حوزة الإمام أمير المؤمنين (ع) الدينية
القائمة الرئيسية
مسائل وردود
الصوتيات والمرئيات
المكتبة المقروءة
خاص بالموقع
إســــتــبــيــــــــــــان

 

تابعــونا علـى موقع التواصل الاجتماعي


عدد الزوار
2957478

الثلاثاء
26-مارس-2019

جميع الحقوق محفوظة لحوزة الإمام أمير المؤمنين (ع) الدينية © 2009م