أضفنا للمفضلة الصفحة الرئيسية سجل الزوار عناوين الاتصال بالحوزة راسل إدارة الحوزة خريطة الموقع راسل إدارة الموقع
مقالات: أين اسم رسول الله (ص) في الإنجيل؟      •      الشكل المشروع للنظام المصرفي في المجتمع الإسلامي      •      القرآن وعصمة النبي عن الخطأ والسهو      •      البحث العقدي: بين الشك والتقديس      •      سيرة الإمام الباقر عليه السلام      •      مسائل وردود: علامات البلوغ للصبي في الشريعة الإسلامية      •      وضع المصاحف في غرف النوم      •      ماذا يجب على المكلف عند الاحتلام؟      •      استعمال الوسائل التي تمنع الحمل      •      إحراز الحليّة عند الأكل في البلدان الأجنبية      •     
المسائل والردود » باب
» ما هو حكم طهارة البوذ؟
» قراءات [14697] - نشر في: 2010-08-18


السؤال:

هاستقدمت خادمة وذلك لاضطراري اليها كوني حامل وانا امرأة عاملة وسوف استعين بها لمجالسة طفلتي عند امي، وتبين ان الخادمة من التابعية النيبالية وهم يعتنقون البوذية لكن بحسب صاحبة المكتب ان لا طقوس دينية لديهم ولا يتبعونها، فما المطلوب مني في هذه الحالة لكي احافظ على مسألة الطهارة وتجنب الوقوع في النجاسة ، خاصة انها لن تقدم على الطهو ، وهل هي تسبب النجاسة للماء الذي هو اصلا طاهر؟

الفقيه المقلد: السيد محمد حسين فضل الله قدس سره.



الجواب:

المشهور نجاسة الكافر، وهو من لم يتدين بدين على الإطلاق، أو تديّن بغير الأديان السّماوية من الأديان الوثنية، أو تدين بغير الإسلام من الأديان السّماوية، أو تديّن بالإسلام وأنكر ما هو من الواضحات من شريعة الإسلام، كوجوب الصلاة وحرمة الخمر، بنحو أدى ذلك إلى تكذيب النبيّ (ص) وإنكار الرسالة، أو تدين بالإسلام ولكنَّه كان من النواصب الذين يكنّون البغض والعداء لأهل البيت (ع)، أو من الذين يغالون فيهم فيصفونهم بصفات الألوهية. والأقوى طهارة جميع هذه الأصناف من الكفار، وإن كان الحكم بالنجاسة هو الأحوط استحباباً، وخاصة في الكافر من غير أهل الكتاب.

التعيقات
 
إلى أعلى إلى الخلف - Back أرسل السؤال إلى صديق طباعة السؤال
حوزة الإمام أمير المؤمنين (ع) الدينية
القائمة الرئيسية
مسائل وردود
الصوتيات والمرئيات
المكتبة المقروءة
خاص بالموقع
إســــتــبــيــــــــــــان

 

تابعــونا علـى موقع التواصل الاجتماعي


عدد الزوار
2592627

الأحد
24-يونيو-2018

جميع الحقوق محفوظة لحوزة الإمام أمير المؤمنين (ع) الدينية © 2009م