مقالات: العنف قضية الساعة      •      طريق الحل وطريق المشكلة      •      السجود على التربة الحسينية      •      الحسين (ع).. مكانته الدينية وموقعه الاجتماعي      •      مقدمة في التفسير الموضوعي للقرآن      •      مسائل وردود: ارتداء النساء للعباءة المخصّرة      •      كيف أُصلي صلاة الليل؟      •      هل تجوز الصلاة بمجرد قول المؤذن (الله أكبر)؟      •      تنشبف مواضع الوضوء      •      هل يصح استعمال معجون الأسنان أثناء الصيام؟      •     
» مواضيع في فن الحوارات العقائدية
» انْقَلَبْتُم عَلَى أَعْقَابِكُم - 1
» الكاتب: السيد ميثم المحافظه - قراءات [9653] - نشر في: 2009-07-15


﴿وَمَا مُحَمَّد إِلا رَسُوْلٌ قَدْ خَلَت مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلْ أَفَإِنْ مَاتَ أَو قُتِلَ انْقَلَبْتُم عَلَى أَعْقَابِكُم وَمَنْ يَنْقَلِبْ عَلَى عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ الله شَيْئًا وَسَيَجْزِي اللهُ الشَّاكِرِيْنَ﴾[1]

 

1- حين يموت رسول الله(ص) يكون هناك انقلاب أم لا؟

2- حين يقتل رسول الله (ص) يكون هناك انقلاب أم لا؟

3- الانقلاب حاصل لا محالة أم لا؟

4- رسول الله (ص) انتقل إلى الرفيق الأعلى؛ هل يعني أنه حصل الانقلاب أم لا؟

5- ماذا نعني بالانقلاب؟

 

حدثنا محمد قال حدثنا أحمد قال حدثنا أسباط عن السدي: {يا أيها الذين آمنوا إن تطيعوا الذين كفروا يردوكم على أعقابكم فتنقلبوا خاسرين} يقول: إن تطيعوا أبا سفيان يردكم كفارا.[2]

 

- وقوله ﴿انْقَلَبْتُم عَلَى أَعْقَابِكُم﴾ تمثيل معناه ارتددتم كفارًا بعد إيمانكم قاله قتادة وغيره ويقال لمن عاد إلى ما كان عليه: انقلب على عقبيه ومنه {نكص على عقبيه}[3] وقيل: المراد بالانقلاب هنا الانهزام فهو حقيقة لا مجاز وقيل: المعنى فعلتم فعل المرتدين وإن لم تكن ردة[4].

 

6- الانقلاب في مصطلح اليوم (الاستيلاء على الحكم وخلع الحاكم السابق) فمن هو الحاكم السابق ومن هي الجماعة التي استولت على حكمه وخلافته؟

 

7- إلى ماذا تشير الآية حين تذكر بمجيء الرسول محمد (ص) بعد رسالة الأنبياء السابقين ثم تذكر الانقلاب؟

 

- وآتينا عيسى ابن مريم البينات وأيدناه بروح القدس... إلى قوله ولكن اختلفوا فمنهم من آمن ومنهم من كفر.

 

8- ماذا يعني هذا الحديث وصلته بالانقلاب؟

 

4463 - حدثنا سليمان بن حرب حدثنا شعبة عن المغيرة بن النعمان شيخ من النخع عن سعيد بن جبير عن ابن عباس رضي الله عنهما قال خطب النبي صلى الله عليه وسلم فقال: "إنكم محشورون إلى الله حفاة عراة غرلا {كما بدأنا أول خلق نعيده وعدا علينا إنا كنا فاعلين}. ثم إن أول من يكسى يوم القيامة إبراهيم ألا إنه يجاء برجال من أمتي فيؤخذ بهم ذات الشمال فأقول يارب أصحابي فيقال لاتدري ما أحدثوا بعدك فأقول كما قال العبد الصالح {وكنت عليهم شهيدا ما دمت - إلى قوله - شهيد}. فيقال إن هؤلاء لم يزالوا مرتدين على أعقابهم منذ فارقتهم.[5]

 

- عن عبد الله بن عمرو قال: قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: "ليأتين على أمتي ما أتى على بني إسرائيل مثلا بمثل حذو النعل بالنعل حتى لو كان فيهم من نكح أمه علانية كان في أمتي مثله إن بني إسرائيل افترقوا على إحدى و سبعين ملة و تفترق أمتي على ثلاث و سبعين ملة كلها في النار إلا ملة واحدة فقيل له: ما الواحدة؟ قال: ما أنا عليه اليوم و أصحابي".[6]

 

9- من الذي استولى على الحكم والخلافة بعد رسول الله حيث يكون هناك انقلاب؟ ومن الذي عارضه؟ ننظر هذ الأحاديث:

 

قالت عائشة رضي الله عنها فكان لعلي رضي الله عنه من الناس وجه حياة فاطمة رضي الله عنها فلما توفيت فاطمة رضي الله عنها انصرف وجوه الناس عنه عند ذلك قال معمر قلت للزهري كم مكثت فاطمة بعد النبي صلى الله عليه وسلم قال ستة أشهر فقال رجل للزهري فلم يبايعه علي رضي الله عنه حتى ماتت فاطمة رضي الله عنها قال ولا أحد من بني هاشم[7].

 

كان لعلي من الناس حياة فاطمة حبوة فلما توفيت فاطمة انصرفت وجوه الناس عنه فمكثت فاطمة ستة أشهر بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم توفيت قال معمر فقال رجل للزهري فلم يبايعه علي ستة أشهر قال لا ولا أحد من بني هاشم حتى بايعه علي[8].

 

وكان لعلي وجه من الناس حياة فاطمة فلما توفيت فاطمة انصرفت وجوه الناس عن علي فمكثت فاطمة ستة أشهر بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم توفيت قال معمر فقال رجل للزهري أفلم يبايعه علي ستة أشهر قال لا ولا أحد من بني هاشم حتى بايعه علي فلما رأى علي انصراف وجوه الناس عنه ضرع إلى مصالحة أبي بكر[9].

 

 



[1] آل عمران 144.

[2] تفسير الطبري ج3ص467

[3] [الأنفال: 48].

[4] تفسير القرطبي ج4ص218.

[5] صحيح البخاري ج4 ص1766.

[6] المستدرك ج1 ص218.

[7] رواه البخاري في الصحيح من وجهين عن معمر ورواه مسلم عن إسحاق بن راهويه وغيره عن عبد الرزاق.

[8] سنن البهيقي ج6ص300.

[9] تاريخ الطبري ج2ص236.

التعليقات
 
إلى أعلى إلى الخلف - Back إرسال إلى صديق طباعة
حوزة الإمام أمير المؤمنين (ع) الدينية
القائمة الرئيسية
مسائل وردود
الصوتيات والمرئيات
المكتبة المقروءة
خاص بالموقع
إســــتــبــيــــــــــــان

 

تابعــونا علـى موقع التواصل الاجتماعي


عدد الزوار
2184766

الجمعة
22-سبتمبر-2017

أضفنا للمفضلةالصفحة الرئيسية سجل الزوار عناوين الاتصال بالحوزة راسل إدارة الحوزة خريطة الموقع راسل إدارة الموقع